2017/11/22 12:07:50 صباحًا
ar
الرئيسية » أسباب التوحد » دراسة: المستويات المنخفضة بكتيريا الأمعاء ترتبط مع التوحد عند الأطفال
-

دراسة: المستويات المنخفضة بكتيريا الأمعاء ترتبط مع التوحد عند الأطفال

أشارت دراسةٌ حديثةٌ إلى وجود صِلة بين طيف اضطراب التوحّد والبكتيريا التي تُوجد في القناة الهضميَّة عند الأطفال. حلَّل باحِثون بكتيريا الأمعاء في عيِّنات البراز عند 20 طفلًا لديهم طيف اضطراب التوحّد و20 طفلًا لا يُعانون من هذا الاضطراب.

كانت أنواع بكتيريا الأمعاء أقل بشكلٍ ملحوظ عند الأطفال الذين لديهم التوحّد، الأمر الذي من المُحتَمل أن يجعلهم أكثر عرضة للبكتيريا الضارَّة. كما وجدت الدراسةُ أيضًا أنّ الأطفال المُصابين بطيف اضطراب التوحّد كان لديهم أعداد أقلّ بشكل ملحوظ من ثلاثة أنواع من بكتيريا الأمعاء المهمَّة. ا

لتوحُّد هو اضطراب عصبيّ المنشأ يُمكن أن يتراوح بين المُعتدل إلى الشديد، ويُؤثِّر في المهارات الاجتماعية ومهارات التواصل عند الأطفال. قالت المُشرفة على الدراسة روزا كراجمانيك براون، الباحثة لدى معهد التصميم البيولوجي في جامعة ولاية أريزونا: “من الأسباب التي جعلتنا ندرس هذا الموضوع هي حقيقة أنَّ الأطفال الذين يُعانون من طيف اضطراب التوحّد لديهم الكثير من المشاكل المِعديّة المعويّة، والتي يُمكن أن تستمر لديهم حتى مرحلة البلوغ. أظهرت دراساتٌ أنّه عندما نتمكّن من تدبير هذه المشاكل، يتحسَّن سلوك هؤلاء الأطفال بشكل مُثير”. قال مُعدُّو الدراسة: “يُمكن أن تُؤدِّي هذه الأنواع من الأبحاث إلى طُرق جديدة لمعالجة المشاكل المِعديّة المعويّة المرتبطة بطيف اضطراب التوحّد، وإلى تحسين تشخيص المرض والوقاية منه ومُعالجته في آنٍ واحد”. أظهر بحثٌ سابقٌ أنَّ بكتيريا الأمعاء تُمارِسُ دورًا في مجال واسع من الوظائف، مثل هضم الطعام والتحكّم بوزن الجسم وتنظيم الاستجابة المناعيّة وإنتاج المُرسلات العصبيّة التي تُؤثِّرُ في الدماغ والسلوك. أظهرت الدراسةُ احتمالَ وجود صِلة بين بكتيريا الأمعاء وطيف اضطراب التوحّد، لكنَّها لم تُبرهن على علاقة سببٍ ونتيجة.

شاهد أيضاً

-

باحثون: التوصل لعلاج مرض التوحد قريبا

فت أحدث الدراسات التي أجريت على الأشخاص الذين يعانون من التوحد، أن لديهم الكثير من …