2018/01/20 9:51:56 مساءً
ar
الرئيسية » أسباب التوحد » ما هي مشاكل التواصل و الكلام الخاصة بالتوحد
10

ما هي مشاكل التواصل و الكلام الخاصة بالتوحد

         التوحد يؤثر على مهارات المخاطبة و التواصل بنفس الدرجة بالنسبة لكل المصابين بالتوحد ، التواصل يكون مختلفا و يكون متأثرا بالحالة العقلية للدماغ لترجمة التفاعلات و مدى التطور الإجتماعي الذي يملكه الطفل إذا علم أبوان لطفل متوحد هذا الطفل و درباه على طرق تشجعه على إبراز كل طاقات و مهارات التواصل لديه فإن تطوره سيكون سريعا . بعض المتوحدين لا تسمع لهم صوتا في حين البعض صامتين و لا تسمع أصواتهم إلا نادرا و البعض يعرف كلمات قليلة أو يكثر من التلعثم و الضوضاء في محاولة منهم للتواصل .

          من جهة أخرى لمظاهر التوحد فقد نجد طفلا متوحدا يملك موسوعة غنية بالمفردات و يكون قادرا على التفاعل و مناقشة بعض المواضيع بعمق بقدرة كبيرة على التجاوب و التفاعل في حين أن آخرين سيكونون فقط قادرين على مناقشة مواضيع محددة و التي يبدون لها إهتماما بالغا و تكون لهم القدرة لكي يتجاوبوا مع هذا الموضوع فقط. ومهما كانت درجة و مدى شدة الإصابة بالتوحد فأنه يلاحظ أنه لا يواجه الطفل المشاكل مع الكلمة بحد ذاتها فمعظم المصابين بالتوحد لديهم المهارة للنطق الصحيح للكلمة و لكنهم أساسا يفتقدون إلى كيفية إستعمال اللغة بشكل يسمح بالتكوين الصحيح للتعابير و المعاني .

      اللغة التي تسمعها تخرج من فم المتوحد قد تكون غير صحيحة بالنسبة إليك و إيقاع الكلمات و ترتيبها قد يكون بشكل فيه خلط تام و أنت كمستمع تستطيع أن تفترض أن الطفل لا يعلم ما يقول و لكن في عقل الطفل فالرسالة التي يحاول إيصالها إليك واضحة هنالك فجوة بين الدماغ و خروج الكلمات من الفم ، مثلا إذا أراد الطفل المتوحد أن يطلب كأس ماء فإنه يمكن أن يكون الجملة في رأسه و لكن هناك تلعثم و سوء تموضع للكلمات التي تخرج من فمه .

       الطفل المتوحد يمكن أن يكرر جملة تعلمها تتعلق بحركة جسدية فمثلا الطفل يسمع أمه تقول ( هل تريد سندويش الزبدة و الفول السوداني الهلامي ) فإنه يربط هذه الجملة بالحدث و بالتالي يكررها عند الشعور بالجوع فبدلا من أن يقول    ( أنا جائع ) فإنه يقول جملة أمه : (هل تريد سندويش الزبدة و الفول السوداني الهلامي ) فإنه من المكن حتى أن يستعملها في حالات متعددة يستطيع إستعمالها إذا أراد دخول الحمام أو كان يشعر بالعطش اللغة يمكن أن تعلم من والد حذر و لكن غالبا الطفل يصبح محبطا أو لا يستطيع الناس فهمه .

        طفل آخر مصاب بالتوحد يعالج اللغة باستعمال جمل مفاتيح أو أصوات مفاتيح على سبيل المثال يسمع طفل متوحد و هو يبدأ كل كلامه بأنا أريد كعكة الفاكهة مهما كان يريد أو يحاول القول فتجده يقول أنا أريد كعكة الفاكهة ما إسمك ، أنا أريد كعكة الفاكهة أين تسكن هذا يدعو للسخرية في بادئ الأمر و لكن الطفل يحتاج إلى تلك الجملة التي يعرفها لتسهل له باقي الرسالة الذي يريد أن يقوله . طفل متوحد آخر تجده يقوم بتهجئة كلمة يعرفها مثل إسمه على سبيل المثال هو سيقول    ( م-ا-ز-ن التي تنطق مازن ، ما هو إسمك ) هذه الإضافة الصغيرة التي تبدو غير مترابطة مع بقية الجملة في حين أنها كل ما يلزم الطفل لإكمال بقية الكلام . تذكر أنه أثناء التعامل أو التواصل مع طفل متوحد عليك أن تتمتع بذهن مفتوح حول ما يريده الطفل منك فكلماته تستطيع أولا تستطيع أن تؤخذ حرفيا و المعنى العام هو ما تفكر فيه بعد الإنتهاء من كلامه .

 

شاهد أيضاً

-

باحثون: التوصل لعلاج مرض التوحد قريبا

فت أحدث الدراسات التي أجريت على الأشخاص الذين يعانون من التوحد، أن لديهم الكثير من …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *