2017/11/18 11:17:40 صباحًا
ar
الرئيسية » أسباب التوحد (صفحه 5)

أسباب التوحد

أطلاق تدريب نوعي حول آليات التعامل مع طيف التوحد

0

فتتحت وزارة التربية والتعليم العالي، اليوم، من خلال الإدارة العامة للإرشاد والتربية الخاصة ورشة عمل لمعلمات غرف المصادر ومشرفي التربية الخاصة في مجال التعامل مع طيف التوحد. وفي مستهل الورشة أكد مدير عام الإرشاد والتربية الخاصة محمد الحواش أن هذه الورشة تهدف التعريف بطيف التوحد وتشخيصه والتعرف الوسائل والأساليب التي يمكن من خلالها التعرف على فئات الأطفال ودمجهم في الغرف …

أكمل القراءة »

تعرفي على متلازمة اسبرجر… وكيف تتعاملين مع الطفل المصاب؟

0000

إحدى أنواع الاضطرابات التي تصيب الأطفال، وأطلق عليها أيضاً «متلازمة المشاهير»، نسبة لأنَّ كثيراً من المشاهير أصيبوا بها مثل، بيل جيتس، واينشتاين، واللاعب ليونيل ميسي، لكنَّها لم تؤثر في مسيرة حياتهم الناجحة. اكتشفها الطبيب هانز اسبرجر، وسميت باسمه. الدكتور هاني أبو الروص، استشاري الطب النفسي للأطفال والمراهقين ورئيس قسم الطب النفسي بمستشفى الصحة النفسيَّة، يعرفنا على متلازمة اسبرجر، وأعراضها وكيفيَّة …

أكمل القراءة »

كيف تحسن جلسات الأكسجين من حالات التوحد ؟

0

العلاج بالأكسجين من الطرق الغريبة لعلاج الكثير من الأمراض المختلفة والمزمنة وهو عبارة عن استنشاق الأكسجين بنسبة 100% ولكن تحت ضغط عال، مما يؤدى إلى تخلص الجسم من السموم والبكتيريا وشفاء الأمراض، حيث إنه يعالج (التهاب العظام، الخراج، الذئبة الحمراء، الشيخوخة، الزهايمر،الجلطات، التسمم،الصداع النصفى)، والتوحد وهو عبارة عن اضطراب يؤثر على نمو الطفل وقدراته العقلية. وعن مرض التوحد وعلاجه بالأكسجين …

أكمل القراءة »

تعرفي على ديكور غرفة طفلك المصاب بالتوحد

99

الطفل مريض التوحد، لديه العديد من المهارات وليس كما يعتقد البعض أنه قليل الذكاء ولا يستجيب مطلقًا، فالأمر متوقف على قدرة الوالدين على جعل ابنهما متكيفًا مع وضعه الجديد، لذا يقدم موقع pinterest بعض الديكورات والأدوات لغرفة مرضى التوحد من الأطفال. «حوائط بألوان هادئة» عليكِ أن تختارى ألوانًا هادئة لغرفة طفلك، اللبنى، والموف الهادئ أو الروز لكى يتمتع بجو من …

أكمل القراءة »

كيف يتم التعامل النفسى مع مريض التوحد؟

-

يعتبر مرض التوحد أو “الذاتوية” من الأمراض، التي تصيب الأطفال الذي يظهر في سن 3 سنوات، فنجد أن الطفل لا يظهر أي نوع من الاستجابة ويفضل دائمًا العزلة. وقال الدكتور محمد مهدي، أستاذ الطب النفسي، إن أعراض التوحد لدى الطفل تكون تأخر في الكلام، ولا يظهر على عينيه أي نوع من أنواع التفاعل مع حديث والديه، موضحًا أن واحدا من …

أكمل القراءة »

مرض التوحد: هل هو مرض ذهني أم خاصية شخصية؟

0

يميل المصابون بالتوحد إلى العزلة ويعجزون عن تفسير العواطف. وفيما لا يقدر البعض على الكلام، يتمتع البعض الآخر بقدرات كلامية وحركية متميزة، لكنهم يبقون مختلفين عن أقرانهم. ولا تزال الأبحاث جارية لتحديد أسباب هذا الاختلاف. عندما تشرق الشمس يفضل جون البقاء في البيت،فأشعة الشمس والتأثيرات الضوئية تسبب له الانزعاج. كما ينزعج أيضا من الأصوات المرتفعة أو عندما يركب طفل أجنبي …

أكمل القراءة »

شهادة خبير عراقي عمل 15 سنة في مدارس تأهيل المعوقين في ألمانيا

0

لا شك ان مرضا مثل التوحد «الأوتزم» يقلق بال آلاف العوائل العربية بين المغرب والرياض بسب العبء الاجتماعي الثقيل لهذا المرض. وأشارت احصائية سعودية في نهاية التسعينات إلى 20 ألف طفل توحدي في المملكة العربية السعودية فقط، وهو رقم يستحق كل الجهد المبذول في المملكة ودول الامارات ومصر من أجل تطوير مدارس تأهيل الأطفال المعوقين، خصوصا التوحديين. والتوحد، كما هو …

أكمل القراءة »

ا تعلمته من النساء الألمانيات في كيفية التعامل مع ضغوط الحياة

بدون عنوان

مرأة وبطبيعتها الفسيولوجية أكثر تأثراً بالضغط النفسي مقارنة بالرجال، وكثيراً ما نسمع جملة منتشرة جداً بين النساء العربيات وبشكل كبير، وخصوصاً في ألمانيا مثل (حياتي كلها ضغوطات، مضغوطة وتعبانة، أو سأنفجر من الضغط …..). وبطبيعة الحال جميعنا يواجه أوقاتاً صعبة في حياته وغالباً ما تكون خارجة عن الإرادة مثل الاغتراب ومشاكل العلاقات الزوجية، أو الصداقات، ومشاكل الأمومة والدراسة والوظيفة التي …

أكمل القراءة »

ضبط لبنانية تستأجر منزلا في عمان لممارسة الطب بلا شهادة

-

أوقفت الأجهزة الأمنية سيدة تحمل الجنسية اللبنانية وقامت بتحويلها إلى النائب العام بعد ضطبها والتحقيق معها بشأن ممارستها مهنة الطب داخل منزل تستأجره في منطقة ماركا الجنوبية بعمان بدون أن تحمل شهادة علمية. وتدعي السيدة وهي في الأربعينات من عمرها القدرة على علاج مرض التوحد والديسك والتصلب اللويحي وغير ذلك من الأمراض. من جهته ، أكد مدير مديرية المهن والمؤسسات …

أكمل القراءة »

قميصٌ ذكي في خدمة مرضى التوحد

0

  عندما حان وقت إنجاز مشروع تخرج، ارتأت الطالبتان ريهام خفش وسجى عدوي أن تسخّرا التقنية التي تعلمتاها لأجل ذوي الاحتياجات الخاصة، وأخيرا وقع اختيارهما على مرضى التوحد، ذلك لأن المرض وراثي ولا سبيل لعلاجه بالأدوية، بينما الدخول للمصابين به من الباب النفسي قد يكون مجديا، لذا قررتا أن تربطا بين التقنية والحالة النفسية للمتوحد، وأخيرا أنتجتا قميصا ذكيا يساعد …

أكمل القراءة »